رئيس الوزراء يناقش مع اللجنة البرلمانية معالجة أضرار المنخفض الجوي بعدن وأبين ولحج

 

ناقش رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، مع أعضاء اللجنة البرلمانية الخاصة بدراسة أضرار السيول، آلية معالجة أضرار المنخفض الجوي على البنية التحتية والقطاعات الخدمية والصحية والزراعية بمحافظات عدن وأبين ولحج.

كما تطرق اللقاء إلى مناقشة حجم التحديات وضعف الإمكانيات في عدد من القطاعات لمواجهة الكوارث الطبيعية، ووضع الرؤى والمقترحات بدعم وإسناد الأشقاء والمانحين الهادفة لتفعيل مستوى أداء عمل الجهات المعنية للقيام بواجباتها ومسؤوليتها الملقاة على عاتقها بالشكل المطلوب واتخاذ الإجراءات الاستباقية للحد من تراكم مياه الأمطار وما ينجم عن ذلك من انتشار للأمراض والأوبئة وتفادي تكرار مثل هذه الكوارث بالمستقبل.

وشدد اللقاء على ضرورة وأهمية تكاتف جهود الجميع بشكل دائم من أجل مواجهة أضرار السيول ومعالجة القضايا ذات الأولوية التي تمس مصالح المواطنين، عبر انتهاج وتنفيذ حلول طويلة المدى ومواصلة جهود فتح قنوات تصريف المياه وفتح الطرقات واستئناف بعض المشاريع المتعثرة مثل سد حسان في أبين.

وشدد رئيس الوزراء الدكتور معين، على ضرورة الارتقاء بمستوى العمل الإداري في الجهات ذات الصلة من أجل الحفاظ على المقدرات والحد من مزيد من تآكل البنية التحتية وتضرر الخدمات والطرق والمحاصيل الزراعية.

وأكد أهمية الدور الرقابي لأعضاء مجلس النواب وتفعيل دور المجالس المحلية في المحافظات للقيام بمهامها الرقابية، والدفع نحو تحقيق النهضة بالأنشطة التنموية والتجارية في ظل المرحلة الاستثنائية الراهنة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص