تشكيل وحدات عسكرية جديدة من السلاسل الجبلية الغربية الاستراتيجية المطلة على البحر الأحمر “تفاصيل”

تواصل قوات الجيش الوطني مسنودة بقوات التحالف العربي حشد التعزيزات العسكرية البشرية والقتالية إلى مشارف مدينة الحديدة، والشريط الساحل الغربي منه إلى السلاسل الجبلية الاستراتيجية المطلة على البحر الأحمر.

وكشفت مصادر اليوم الاثنين عن تكليف قيادات عسكرية في الجيش الوطني ببدء حشد عسكري بشري جديد، وتشكيل وحدات وألوية قتالية مشاة ومدرعات من المناطق الجبلية الغربية المطلة على البحر الأحمر.

وذكرت المصادر” أن قيادات الجيش الوطني اختارت مدينة المخأ مقرا لبدء الحشد والتجهيز العسكري والقتالي المضغوط، في أقصر فترة ممكنة، وتحت برنامج مكثف ومضغوط على أيدي خبراء ومتخصصين”.

وأشارت المصادر إلى” أن معظم الأشخاص المطلوبين لهذه الوحدات العسكرية الجديدة، من العسكريين القديمين، بالإضافة إلى إعادة تأهيلهم وتدريبهم”.

وأوضحت المصادر” أن هذا التكليف يأتي بأشراف مباشر من قبل قوات التحالف العربي، التي ستدفع بكوادر عسكرية للتدريب والتأهيل”.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص