سلطان البركاني يكشف حقيقة الافراج عن ابناء الرئيس صالح و يشن هجوم حاد على السلطان ” قابوس ”ويتهمه بالعمل لصالح ”العلويين”

شن الامين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام ورئيس كتلته البرلمانية في مجلس النواب "سلطان البركاني" هجوما حادا على سلطنة عمان في تعليق له بشأن الانباء التي تحدثت الافراج عن ابناء الرئيس الراحل علي صالح.

وشكك البركاني في صحة الافراج عن اقرباء وابناء صالح واشار الى ان الحوثيون لم يعلنوا عن الافراج وان هدفهم الوحيد "طائرة عمانية " لضروراتهم الملحة .


 وقال ان سلطنة عمان اصبحت جسر عبور ضد اشقائها اليمن والسعودية , متسائلا اذا ما كان السلطان العماني قد فقد السيطرة في بلده لصالح "العلويين ".

وكانت قد تحدثت انباء عن نجاح وساطة عمانية في الإفراج عن صلاح ومدين علي عبدالله صالح، والعقيد محمد محمد عبدالله صالح، وعفاش طارق محمد عبدالله صالح، المعتقلين لدى جماعة "الحوثي ".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص