برلمانيون و عسكريون في حزب المؤتمر الشعبي العام يطالبون دول التحالف وحكومة الشرعية تنفيذ هذه المطالب

ناشدت هيئه واعضاء المؤتمر الشعبي العام الملتحقين بالشرعية هربا من قمع وبطش المليشيات الحوثية نداء إلى القياده السياسية ممثلة برئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي لوضع الترتيبات وتمكينهم من الالتحاق والمشاركة في جبهات القتال للتحرير اليمن من عصابة الانقلاب.

وافاد قياديون في حزب المؤتمر الشعبي العام أن الجهات المسؤولة لم تنفيذ التوجيهات التي اصدرها رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء بتمكين قيادات واعضاء حزب المؤتمر بالالتحاق بالقوات العسكرية ومشاركتهم في مختلف المعارك.

واضافو ، ان هناك اكثر من خمسين عضو برلماني وقيادي في الحزب يقومون بالتنسيق وتوجيه دعوة لكافة اعضاء وقيادة الحزب في صنعاء وباقي المحافظات التي يسيطر عليها الانقلابيين للالتحاق والانضمام إلى قوات الشرعية.

واشارو إلى أن هناك الكثير من القيادات والعسكريين والاعضاء الذين ينتمون لحزب المؤتمر يودون الالتحاق بالشرعيه وسط عدم تجاوب قيادات الشرعية او تنفيذ أي قرار او تطبيقة على أرض الواقع حتى الآن.

وكشف احد منتسبي الامن المركزي عن وجود 300 من الضباط والأفراد يحاولون الالتحاق بالجيش الوطني منذ أكثر من عشرة ايام دون مسكن او مآكل او مشرب وطلبنا من قيادة التحالف في محافظه مارب انضمامنا للمواجهة ولكن للاسف لم يتم التجاوب معنا إلى الآن بشكل صريح.

ووجه المصدر مناشدة عاجلة إلى حكومة الشرعية لتشكيل وتكليف لجنه استقبال لكافة الملتحقين بالشرعية والراغبين في تحرير اليمن من بطش هذه العصابات الارهابية التي دمرت كل مقدرات الحياة وفتكت بكل المقومات الحيوية والتي تشكل خطرآ على الوطن و دول الجوار..مطالبين جميع الوسائل الاعلامية التفاعل وتمكين من ايصل الحقائق إلى الجهات المسؤولة ممثلة بدول التحالف والحكومة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص