رئيس الوزراء يبارك انتصارات الجيش الوطني والمقاومة في بيحان

بارك رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، اليوم، الإنتصارات الكبيرة التي حققتها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وإعلانها استعادة وتحرير مديريتي بيحان وعسيلان بمحافظة شبوة من قبضة مليشيات الحوثي اليوم.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه بقائد اللواء 26 مشاة اللواء الركن مفرح بحيبح هنأه خلاله بالانتصارات الكبرى التي اجترحها الجيش الوطني والمقاومة وتمكنها من استعادة مديريتي عسيلان وبيحان من قبضة مليشيات الحوثي وتسطيرها ملحمة بطولية بالتعاون مع أبناء مديريتي بيحان وعسيلان صاحبة التاريخ الوطني والجمهوري الرائد.

وقال رئيس الوزراء خلال مباركته إن تحرير مديرية بيحان انتصار للجمهورية وللدولة الاتحادية، دولة القانون والمساواة والعدالة التي ستنصف كل أبناء الوطن ومن بينهم أبناء بيحان الذين سطروا مع قوات الجيش أروع ملاحم البطولة والفداء وقدموا خيرة أبنائهم فداءً للوطن ولتربته الطاهرة.

وأشاد رئيس الوزراء بتوجيهات قيادة الجيش والمقاومة بعدم التعرض لمنازل المواطنين التي آوت المليشيات باعتباره سلوكاً همجياً إجرامياً اشتهرت به مليشيات الحوثي دون غيرها وهي ممارسات إجرامية ترفضها الدولة والقوى الخيرة التي تقاتل في صف الشرعية ونناضل جميعنا اليوم في خندق واحد للقضاء على هذه الممارسات الهمجية.

وأكد رئيس الوزراء أن استعادة مديريتي بيحان وعسيلان يمثل بداية نهاية ميليشيا الحوثي الإنقلابية وتحرير باقي المناطق في كافة المحافظات بلا استثناء.

كما حيا بن دغر مساندة قوات التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن لدوره الفاعل والكبير في دعم الجيش الوطني بكافة الوسائل التي عززت النصر.

وهنأ رئيس الوزراء أبطال الجيش الوطني والمقاومة الوطنية في مديريتي بيحان وعسيلان بالنصر الكبير الذي يفتح الطريق واسعاً لانتصارات قادمة في القريب العاجل.

كما ترحم على الشهداء الذين سقطوا في معركة استعادة الجمهورية وتمنى الشفاء العاجل للجرحى، موجها بسرعة علاج الجرحى والإهتمام بهم.

بدوره، عبّر قائد اللواء بحيبح عن شكره لرئيس الوزراء لمتابعته المستمرة لسير المعارك في مختلف الجبهات، مؤكداً أن قوات الجيش والمقاومة الوطنية وبدعم من الأشقاء في التحالف العربي يمضون لتحقيق مزيد من الانتصارات ودحر الميليشيا الإنقلابية وأن انتصار اليوم سيكون له ما بعده.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص