الرئيس الصومالي : لن ننسى مواقف الشعب اليمني الانسانية وأبواب الصومال مفتوحة امام اليمنيين

قال الرئيس الصومالي محمد عبدالله محمد انه حزين لتدهور الاوضاع في اليمن لكنه قال ان بلاده لن تنسى وقفة اليمن الى جانب شعبه باستقباله الالاف من اللاجئين الصومال قبل سنوات من امس . 
  
وفي قمة افريقية عقدت مؤخراً قال الرئيس الصومالي انه يجب الوقوف الى جانب اليمن وشعبه ، كما قال أن أبواب الصومال ستبقى مفتوحة لليمنيين . 
  
واضاف قائلا :" أذكر هنا بلدا عربيا واحدا يعيش أوضاعا صعبة في الوقت الحالي وهو اليمن . 
  
وقال : الذي أقدم الشكر الموصول له لوقفته بجانب الصومال طوال العقدين الماضيين كما أوجه كلمة شكر لشعب اليمن والذي مزقته الحرب الدائرة والعقيمة. 
  
وتابع في كلمته رغم أن اليمن لم يكن مشاركاً في القمة " نعم اليمن لن ننسى مواقفه الانسانية فهو من استقبل مليون ونصف مليون صومالي وعجزت عواصم عربية أخرى في استقبالهم . 
  
وقال في ختام حديثه عن اليمن "ستبقى أبواب الصومال مفتوحة لليمنيين ، شكرا لليمن وأعاد الله لحمته وقوته وعنفوانه وعزته ووحدته ونجا الله شعبه من دوامة الفوضى والاقتتال..

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص