آخر الأخبار
الله الله في اليمن
هل اصبحت الوطنية هي ان تلعن السعودية والامارات ومصر والعرب وتترضى عن الأتراك والايرانيين مثلا هل هذه هي الوطنية بنظر البعض !! اخواننا العرب وقفوا معنا ومهما كانت التباينات فإنهم سيظلوا اخوتنا وأقرب لنا من سواهم ولازلنا معهم في خندق واحد نقاتل عدوا واحدا وان قلنا ان نستغني عنهم اليوم فلسنا مؤهلين لإكمال المعركة لوحدنا وعدونا اكثر قوة وأكثر تماسك ويحضى بدعم دولي من قطر وإيران والغرب لانهم يرونه يد تفيدهم في ضرب ما يعتبرونه بؤر تطرف وارهاب !! ما هذا الجنون الذي اصابكم وتريدون منا ان نتابعكم فيه ونقركم عليه !! حتى وان حصل ما حصل فان العشرة والاخاء والرفقة والمعروف بيننا وبين اشقاءنا يحتم علينا ان نحفظ ألسنتنا عنهم ونحفظ لهم كل معروف سابق وما نراه من تقصير ان حصل فليسوا ملزمين باستمرار الدعم مثلا ان رأوْا ذلك مع انهم الى الان هم الراعي والداعم الرسمي للشرعية والمعركة .. ليس لدي مصلحة شخصية لا من السعودية ولا من الامارات وغيرنا هم من اخذوا المغانم ولا نحسدهم لكن ننصحهم بان لا يشتموا من أحسن اليهم ويعظوا اليد التي امتدت لمساعدتهم لان عاقبة ذلك وخيمة ولن يقف معنا في المستقبل احد ان ثبت للناس اننا لسنا اهلًا للمعروف ولا اكفاء للحلف ولا اخوة يشتد ويعتد بهم .. هونوا من الشتيمة وإني لكم والله ناصح لا تخسروا السعودية ولا تخسروا الامارات ولنناقش قضايانا بترفع ونترك الاسفاف والبذاءة فان الحرب أوله الكلام والقلوب تجرحها الكلمات اعظم من جرح الأعيرة .. اتمنى ان نفكر بعقل ونترك رسم العلاقة وإدارتها مع الحلفاء للاخ الرئيس وفقه الله وبيننا البين سهل وان اختلفنا وتلاومنا وحتى وان حصلت حملات مع انها غير محمودة وكلنا مسؤلون امام الله وامام بلدنا الذي ينهار بسبب حماقاتنا وتعصبنا وادعاء كلا منا انه على الحق والصواب وكلنا لديه من التقصير والأخطاء ما الله به عليم .. كلمات من القلب اتمنى ان تصل الى قلوب كل اليمنيين من يحبنا او يبغضنا الله الله في اليمن #فهد_طالب_الشرفي
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص